قريبا: مليون عاطل في السعودية!

قريبا: مليون عاطل في السعودية!

الخميس 6 أبريل 2017

 

أعلنت هيئة الإحصاء السعودية عن اقتراب عدد العاطلين من مليون شاب وفتاة، بل إن الهيئة تؤكد أن أغلب هذا الرقم هو من الفتيات، وكأننا هنا نتحدث عن 400 ألف شاب عاطل و500 ألف فتاة عاطلة، وهذا مؤشر يثبت أن أزمة التوظيف لم تكن مشكلة الوزير مفرح الحقباني الذي فقد منصبه قبل أشهر بعد إعلان نتائج البطالة في الربع الثالث من 2016 ويبدو أن نتائج الربع الرابع الذي تلاه والربع الأول من 2017 كافية لإقالة وزيرين وليس وزيراً واحداً بمقاييس إقالة “الحقباني”.

ًالبطالة ملف خطير جداً، ويعلم “كل” المسؤولين في بلادنا هذا الأمر، ويعلمون أيضاً أنه حمل سيواجهه الجهاز الأمني في الشق الجنائي، لأنه سيكون سبباً لارتفاع مستوى الجريمة، وستكون له فاتورته المكلفة اجتماعياً، إذا ما تم الاستمرار بذات الأداء الذي نسير علية حاليا.

أكرر إنني لست متخصصاً في الاقتصاد حتى أعطي حلولاً لمعالجة الوضع الاقتصادي الراهن، لكنني كمراقب للشأن العام أشاهد الجمود الواضح في القطاع الخاص الذي يفتقد لخارطة طريق تجعله ينطلق بسرعة في ظل تعديلات وخطط كثيرة في القوانين والبيئة الاستثمارية، وهذا القطاع من المفترض أن يولد الوظائف، لكن كلنا نشاهد الحقيقة الآن، وهى أن القطاع الخاص يقلص الوظائف ولا يولدها، وخاصة في عامي 2016-2017، ولدى وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وبقية الجهات الحكومية المختصة الأرقام، وهم يعلمون بهذه الحقيقة المؤلمة، أما الوظائف الحكومية فإنها قد أصبحت تتقلص، ولم تعد تنفع حتى الواسطات والعلاقات في منح أحد وظيفة هي أساساً غير موجودة في الميزانية.

حتى المشاريع الصغيرة ليست قادرة على استيعاب كل هذا الفائض من طوابير المنتظرين للفرصة الوظيفية، أضف إلى ذلك المبتعثين الذين يعودون كل شهر بأعداد كبيرة من أكبر الجامعات العالمية وبتخصصات مهمة مما سيقودهم نحو الإحباط تجاه مستقبلهم.

ما زلت أكرر أن القطاع الخاص هو مفتاح حل البطالة في بلادنا، لكن هذا القطاع يحتاج إلى دعم حقيقي بوضع خطة مشتركة معه لتوليد الوظائف ومساعدة الشركات على توسيع أعمالها ونقل الخبرات والتجارب من العمالة غير السعودية إلى العمالة الفنية السعودية خلال خطة مدتها 5 سنوات بمعدل 10% من حجم العاملين لنصل في 2022 إلى نصف العاملين في القطاع الخاص هم من المواطنين والمواطنات السعوديات.

ما زلت أكرر أن ملف البطالة يحتاج إلى تسريع إيقاعنا، فإصلاح مبنى بدون سكان أسهل بكثير من إصلاح مبنى وترميمه والسكان مقيمون فيه، هكذا حال المشهد الآن، نحتاج إما إلى إصلاح سريع للمبنى أو إيجاد حلول مؤقتة لهم وهذه الحلول لن تكون فعالة إلا باجتماع بين رجال الأعمال والوزارات الاقتصادية للوصول إلى خطة قصيرة الأجل توقف زحف البطالة إلى بيوتنا أكثر.

 

 

متعلقات


شاركنا برأيك

إضافة تعليق


*
*
*


المزيد من الأخبار
“عين اليوم” تكشف تفاصيل خطاب إعفاء العرج
“عين اليوم” تكشف تفاصيل خطاب إعفاء العرج الأحد 23 أبريل 2017

جدة – عين اليوم بعد صدور أمر ملكي بإعفاء وزير الخدمة المدنية خالد ...

إقرأ المزيد
رغم الإعفاء .. وزراء متمسكون بمناصبهم!
رغم الإعفاء .. وزراء متمسكون بمناصبهم! الأحد 23 أبريل 2017

جدة – روان الوافي وفق رصد "عين اليوم".. وبالرغم من مضي أكثر من ...

إقرأ المزيد
التعاونيون يقضون 17 ساعة بين القصيم والشارقة وطاشقند
التعاونيون يقضون 17 ساعة بين القصيم والشارقة وطاشقند الأحد 23 أبريل 2017

بريدة - عبدالله العبيد ستتجاوز رحلة نادي التعاون إلى طشقند عاصمة أوزبكسان 17 ...

إقرأ المزيد
4 أندية في طليعة مهنئي آل الشيخ
4 أندية في طليعة مهنئي آل الشيخ الأحد 23 أبريل 2017

جدة – شريف بن أحمد هنأت 4 أندية الرئيس الجديد للهيئة العامة للرياضة ...

إقرأ المزيد
“عين اليوم” ترصد أبرز 9 هاشتاقات للأوامر الملكية
“عين اليوم” ترصد أبرز 9 هاشتاقات للأوامر الملكية الأحد 23 أبريل 2017

مكة المكرمة - حاتم العميري تصدرت 9 هاشتاقات أمس السبت موقع التواصل الاجتماعي ...

إقرأ المزيد
10 رجال “مكلومون” ينتظرون استسلام إبراهيموفيتش
10 رجال “مكلومون” ينتظرون استسلام إبراهيموفيتش الأحد 23 أبريل 2017

القاهرة – عادل محسن أعاد مشهد إصابة مهاجم مانشستر يونايتد زلاتان إبراهيموفيتش، أمام ...

إقرأ المزيد
الإطاحة بالمعتدين على رجل مرور طريف
الإطاحة بالمعتدين على رجل مرور طريف الأحد 23 أبريل 2017

الرياض - محمد الخمعلي ضبطت شرطة محافظة طريف مجموعة من الشباب تورطوا بالاعتداء ...

إقرأ المزيد
سفير السعودية في أمريكا.. مقاتل ضد “داعش” والإرهاب
سفير السعودية في أمريكا.. مقاتل ضد “داعش” والإرهاب الأحد 23 أبريل 2017

جدة - عين اليوم قبل 31 شهراً من تعيينه سفيراً للسعودية في الولايات ...

إقرأ المزيد